في اليمن | استنفار قبلي ينذر بانفجار الوضع عسكرياً واندلاع اشتباكات مسلحة بين القبائل والحوثيين | اسماء وتفاصيل

 

 

أكدت مصادر قبلية، استمرار التوتر بين قبائل ذو حسين في مديرية خب والشعف بمحافظة الجوف ومليشيا الحوثي المدعومة إيرانيا والمصنفة إرهابيا.

التوتر بين الطرفين، كان قد شب في منتصف الشهر الماضي، في أعقاب حملة عسكرية للمليشيا الحوثية حاولت السطو على أراضي المواطنين ودفن آبار المياه، وهو ما تصدت له القبائل.

وقالت المصادر أن المليشيات الحوثية الإرهابية، لجأت إلى تشديد الحصار على قبائل ذو حسين، بينما احتشدت القبائل المجاورة للوقوف إلى جانب القبيلة.

وتوقعت المصادر انفجار الوضع العسكري واندلاع اشتباكات مسلحة بين أبناء قبيلة ذو حسين والقبائل المساندة لها وبين مليشيا الحوثي، خلال الأيام القادمة، في ظل إصرار المليشيا على مواصلة الحصار وعدم التراجع عن نهب أراضي المواطنين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى