مانشستر يونايتد يقرر إقالة مدربه بغض النظر عن نتيجة كأس إنجلترا


أفاد تقرير صحفي بأن نادي مانشستر يونايتد، اتخذ قرار إقالة الهولندي إريك تين هاغ، المدير الفني لفريق “الشياطين الحمر”، عقب مباراة نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

ويستعد فريق مانشستر يونايتد لخوض آخر مباراة له هذا الموسم، عندما يصطدم بغريمه مانشستر سيتي، في “الديربي، الذي سيجمعهما يوم غد السبت، على ملعب “ويمبلي”، في نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

وذكرت صحيفة “الغارديان” البريطانية، أن مانشستر يونايتد قرر إقالة تين هاغ من منصبه بغض النظر عن نتيجة نهائي الكأس، سواء انتهت المباراة بفوز فريق “الشياطين الحمر” أو خسارته.

وأضافت أن مصدر مطلع بالنادي قال إنه حتى الفوز بالكأس لن ينقذ رأس تين هاغ، وسيكون تغيير المدرب هو الخطوة الأكثر أهمية التي اتخذها السير جيم راتكليف وحلفاؤه منذ استحواذه على حصة من النادي.

من جانبها، قالت الصحيفة إنها حاولت التواصل مع مسؤولي نادي مانشستر يونايتد للتعليق على حقيقة الأمر، إلا أن النادي رفض.

وتشير عدة تقارير إلى أن مانشستر حدد العديد من البدائل لخلافة تين هاج وهم الألماني توماس توخيل، والأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو، الإيرلندي الشمالي كيران ماكينا، والإنجليزي غراهام بوتر، والدنماركي توماس فرانك.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى