نظام كييف يواصل سحب الرجال بالقوة إلى الجبهة


أفادت صحيفة “سترانا” الأوكرانية بأن موظفي تجنيد خاركوف شرق أوكرانيا سحبوا رجلا بالقوة من حافلة ركاب واقتادوه إلى الجبهة بإطار التعبئة الشعواء بعد خسائر قوات كييف البشرية الفادحة.

وانتشر مقطع فيديو يوثق عملية الاعتقال، وما كان من الرجل إلا أن انصاع لأوامر العسكريين بعد أن أبدى مقاومة بسيطة.

ولسد حاجة أوكرانيا الشديدة إلى المزيد من القوات بعد أن استنزفت أعداد القتلى والجرحى والإرهاق قواتها، يناقش البرلمان الأوكراني مشروع قانون لتوسيع نطاق التجنيد عبر خفض سقف تأجيل السحب لسبب قاهر حتى سن 25 عاما بدلا من 27، ولكن لم يتم في كييف اتخاذ سوى القليل من القرارات التي من شأنها أن تلبي بسرعة احتياجات الجيش الملحة.

في 24 فبراير 2022 تم إعلان الأحكام العرفية والتعبئة العامة في أوكرانيا ويتم تمديدها بشكل متكرر، فيما تمنع مغادرة البلاد على الرجال من سن 18 وحتى 60 عاما ضمنا.

المصدر: سترانا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى