ترامب يرد على انتقادات الديمقراطيين لتصريحاته بشأن "حمام الدم"


هاجم الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب الديمقراطيين بعد استنكارهم لتصريحاته بشأن صناعة السيارات الأمريكية التي اعتبر ترامب أن “حمام الدم” ينتظرها في حال خسارته للانتخابات.

وكتب ترامب على موقع “تروث سوشيال” للتواصل الاجتماعي، يوم الاثنين، أن “إعلام الأخبار الكاذبة والديمقراطيين الذين يشاركونها في تدمير بلادنا، تظاهروا كأنهم أصيبوا بصدمة جراء استخدامي لعبارة “حمام الدم”، على الرغم من أنهم فهموا تماما أنني كنت أقصد الاستيراد الذي سمح به جو بايدن المحتال، والذي يقتل صناعة السيارات”.

واعتبر ترامب أنه بسبب خطة الرئيس جو بايدن بشأن السيارات الكهربائية “لن تكون هناك أي سيارات مصنوعة في الولايات المتحدة قريبا”.

وأضاف ترامب أنه في حال انتخابه رئيسا للولايات المتحدة “ستزدهر صناعة السيارات كما لم تزدهر في أي وقت مضى”.

وكان ترامب قد صرح أمام مؤيديه في ولاية أوهايو يوم السبت الماضي، بأنه سيكون هناك “حمام دم في حال عدم انتخابه” في معرض حديثه عما سيحدث بقطاع صناعة السيارات الأمريكي في حال السماح للشركات الصينية ببيع سياراتها في الولايات المتحدة.

وأشار ترامب إلى أنه ستكون هناك رسوم جمركية بنسبة 100% على السيارات الصينية في حال انتخابه رئيسا في نوفمبر المقبل.

وأثارت تصريحات ترامب، وخصوصا استخدامه لعبارة “حمام الدم” موجة من الانتقادات من قبل الديمقراطيين.

ورد عليه الرئيس جو بايدن أن “من الواضح أن هذا الشخص يريد 6 يناير جديدا”، في إشارة إلى اقتحام أنصار ترامب للكابيتول في 6 يناير 2021 في محاولتهم إحباط إقرار نتائج الانتخابات عام 2020، التي خسرها ترامب.

وحاول حلفاء ترامب الدفاع عنه، مشيرين إلى أن ترامب كان يقصد وقوع خسائر لصناعة السيارات بسبب سياسات بايدن، وأن كلامه أخرج عن سياقه.

المصدر: صحيفة “ذي هيل”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى