استئناف حركة المرور بين تونس وليبيا بعد غلق المعبر لإجراءات احتياطية


استُؤنفت حركة العبور في معبر رأس جدير الحديدي بين تونس وليبيا في الاتجاهين، وذلك بعد أن أغلقتها السلطات التونسية كإجراء احتياطي لسلامة المسافرين من البلدين.

وأكد مصدر أمني تونسي بالمعبر الحدودي أن حركة عبور وتوافد المسافرين قد استؤنفت بشكل يؤمن عودة الليبيين لليبيا ودخول التونسيين لتونس، وأوضح أن المعبر تم إغلاقه من جانب واحد في إطار إجراءات احتياطية ولسلامة المواطنين من البلدين.

و حسب شهود عيان من تجار مدينة بنقردان الحدودية فإن وحدة إنفاذ القانون تمركزت من الجانب الليبي وتم استبعاد فرقة ما تعرف بـ”الزواريين” وهي فرقة أمنية غير نظامية.

وذكرت وسائل إعلام ليبية، في وقت سابق أن مسلحين اقتحموا معبر رأس جدير الحدودي مع تونس، واشتبكوا مع عناصر تابعة لحكومة الوحدة الوطنية.

المصدر: موزاييك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى