آيزنكوت: نتنياهو فشل أمنيا والحديث عن نصر كامل في قطاع غزة مجرد شعارات


قال الوزير في كابينيت الحرب الإسرائيلي غادي آيزنكوت اليوم الأربعاء إن الحديث عن القضاء على ما تبقى من حركة “حماس” في رفح وإعادة الرهائن مجرد بث “أوهام والأكاذيب”

وأكد آيزنكوت أن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لم يحقّق الأهداف التي وضعها لهذه الحرب وفشل أمنيا، مضيفا: (من يقول إننا سنقضي على ما تبقى من حركة حماس في رفح ثم نستعيد المختطفين “يزرع وهما كاذبا”).

وأوضح أن فرقة كاملة في القوات الإسرائيلية تقاتل حاليا كتيبة تابعة لحماس في مخيم جباليا شمالي قطاع غزة. وكانت أعلنت تل أبيب تفكيكها في وقت سابق، لافتا إلى خطورة الوضع في جبهات القتال وصعوبة المعارك الجارية.

وأردف: “نحتاج إلى 3 أو 5 سنوات لتحقيق الاستقرار وبعدها سنوات أخرى لتشكيل حكومة، مؤكدا أن حماس منظمة أيديولوجية ولو أجروا انتخابات في غزة اليوم فسوف يفوزون.

وتطرق إلى مسألة تطبيع العلاقات الإسرائيلية السعودية، قائلا: “لسنا قريبين من التوصّل إلى اتفاق لتطبيع العلاقات مع السعودية”.

وخلص قائلا إن “الانتصار المطلق في قطاع غزة مجرد شعار”.

هذا وقصف الطيران الإسرائيلي ليل الأحد منطقة مكتظة بالنازحين في رفح في أقصى جنوب قطاع غزة، ما أسفر عن مقتل وإصابة العشرات من المدنيين.

وكان الهلال الأحمر الفلسطيني أعلن أن القصف الإسرائيلي أسفر عن مقتل وإصابة عدد كبير من الأشخاص في منطقة مصنفة آمنة قرب مدينة رفح.

بدورها حملت حركة “حماس” الإدارة الأمريكية ورئيسها جو بايدن بشكل خاص، المسؤولية كاملة عن “المجزرة” التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي في مدينة رفح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى