هل ينجو الريال اليمني من فخ التضخم؟ أسعار الصرف تكشف معركة شرسة


يواجه الريال اليمني تحديات جمة في خضم الأزمة الاقتصادية الخانقة التي تعصف بالبلاد منذ سنوات، فمع استمرار الارتفاع المتسارع في معدلات التضخم، وتراجع القوة الشرائية، باتت قيمة العملة الوطنية مهددة بشكل خطير.

وتكشف أسعار الصرف في الأسواق اليمنية عن معركة شرسة يدور رحاها بين الريال اليمني من جهة، والعملات الأجنبية، خاصةً الدولار الأمريكي، من جهة أخرى.

وشهدت أسعار العملات الأجنبية والعربية في اليمن، اليوم الأربعاء 29 مايو 2024، حالة من التذبذب في تعاملات الصرافات، حيث تراوحت الأسعار بين الارتفاع والانخفاض بشكل طفيف.

في العاصمة عدن، سجلت أسعار الصرف الرئيسية التالية:
الدولار الأمريكي: تراوح سعر صرف الدولار الأمريكي بين 1740 و 1750 ريال يمني.
الدرهم الإماراتي: تراوح سعر صرف الدرهم الإماراتي بين 459.5 و 461 ريال يمني.
الريال السعودي: تراوح سعر صرف الريال السعودي بين 458.5 و 460 ريال يمني.

في حضرموت، سجلت أسعار الصرف الرئيسية التالية:
الدولار الأمريكي: تراوح سعر صرف الدولار الأمريكي بين 1740 و 1752 ريال يمني.
الدرهم الإماراتي: تراوح سعر صرف الدرهم الإماراتي بين 459.5 و 461 ريال يمني.
الريال السعودي: تراوح سعر صرف الريال السعودي بين 458.5 و 460 ريال يمني.

وعلى الصعيد العام، يعود سبب تذبذب أسعار الصرف إلى عدة عوامل، منها:
الاضطرابات السياسية والاقتصادية في اليمن.
شح السيولة النقدية.
ارتفاع الطلب على العملات الأجنبية.
تدخلات المضاربين في السوق.

من المتوقع أن تظل أسعار الصرف في اليمن متقلبة خلال الفترة القادمة، وذلك بفعل استمرار العوامل المذكورة أعلاه، وينصح المتعاملين في العملات الأجنبية بمتابعة أسعار الصرف بشكل دوري قبل إجراء أي معاملات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى