"بايدن كان كارثة".. نيكي هايلي تخرج عن صمتها وتعطي صوتها لترامب


أعلنت المرشحة السابقة للانتخابات الرئاسية الأمريكية نيكي هايلي الأربعاء أنها ستصوت لصالح دونالد ترامب في الانتخابات الرئاسية المقبلة، موضحة أن الرئيس جو بايدن كان كارثة في سياساته.

وبعد أشهر من التزامها الصمت عقب انسحابها من المنافسة لاختيار مرشح جمهوري لمواجهة جو بايدن، أكدت هايلي خلال مناسبة استضافها معهد “هدسون للأبحاث” في واشنطن، قائلة: “أعهد بأولوياتي إلى رئيس سيحمي ظهور حلفائنا ويحاسب أعداءنا ويحمي الحدود.. كفى أعذارا، رئيس يدعم الرأسمالية والحرية، رئيس يدرك أننا نحتاج إلى ديون أقل وليس أكثر”.

وأضافت: “لم يكن ترامب مثاليا في هذه السياسات، أوضحت ذلك في العديد من المرات، لكن بايدن كان كارثة، لذلك سأصوت لصالح ترامب”.

وقالت هايلي: “ترامب سيكون ذكيا إذا تواصل مع ملايين الأشخاص الذين صوتوا لصالحي ويواصلون دعمي”.

وأكد الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب في وقت سابق، أن منافسته الجمهورية السابقة نيكي هايلي ليست من بين الأشخاص الذين يفكر فيهم لمنصب نائب الرئيس.

وكانت ممثلة الولايات المتحدة السابقة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي قد أعلنت انسحابها من السباق الرئاسي الأمريكي في شهر مارس الماضي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى