نيبينزيا يؤكد إمكانية حل الأزمة الأوكرانية بالطرق الدبلوماسية


قال المندوب الروسي الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن التسوية السياسية والدبلوماسية للأزمة الأوكرانية لا تزال ممكنة، لكنها تخضع لعملية نزع النازية وتجريد كييف من السلاح.

وشدد نيبينزيا خلال اجتماع مجلس الأمن الدولي على ضرورة عودة أوكرانيا لوضع الحياد حتى يتم إنهاء الأزمة بين البلدين بصورة دبلوماسية.

وأضاف: “لا يزال من الممكن التوصل إلى تسوية سلمية للأزمة الأوكرانية من خلال الوسائل السياسية والدبلوماسية، ولتحقيق ذلك من الضروري أن يتوقف الغرب عن تسليح نظام بانديرا في كييف، وأن تعود أوكرانيا إلى وضعها المحايد وغير المنحاز والخالي من الأسلحة النووية، وأن يتم نزع سلاحها وتجريدها من النازية.”

وأردف: سيتم تأمين حقوق مواطنيها الناطقين بالروسية والأقليات القومية بالكامل، وبعبارة أخرى، سيتم القضاء على الأسباب الجذرية التي أدت إلى بدء عمليتنا العسكرية الخاصة”.

وسبق أن أعلن نيبينزيا الاثنين أن أي وسطاء محتملين يجب أن يأخذوا في الاعتبار أنه في 20 مايو، تنتهي الولاية الشرعية لفلاديمير زيلينسكي في رئاسة أوكرانيا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى