أستاذ جامعي يعرض جزءًا من مكتبته للبيع

في سابقة خطيرة تؤكد تردي الوضع المعيشي لأساتذة الجامعة، عرض الدكتور أنور الصوفي جزءًا من مكتبته للبيع.

وقال الدكتور الصوفي إن الظروف المعيشية الصعبة لكل أساتذة الجامعة ستقودهم لهذا الطريق، وسنرى في الأيام القادمة أساتذة الجامعة يبيعون مكتباتهم التي لطالما حلموا بها، واشتروا كتبها خلال مسيرة دراستهم الطويلة في مراحل البكالوريوس والماجستير والدكتوراه، ولكن بسبب تردي الوضع المعيشي للأساتذة الجامعيين فقد أخذوا يفكرون في بيع مكتباتهم بعدما باع الكثير منهم سياراتهم.

وأردف قائلًا: “لقد ذهبت بقائمة تحمل عناوين الكتب التي قررت بيعها إلى مكتبات في كريتر، وعرضت عليهم الكتب، ولكن الضائقة المالية لأصحاب المكتبات حالت دون شرائها.

الجدير بالذكر أن الدكتور أنور الصوفي يعمل محاضرًا في كلية التربية لودر جامعة أبين منذ تأسيسها.

 





مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى