كيف بررت مليشيا الحوثي جريمتها المروعة في البيضاء؟


أقرت مليشيات الحوثي الإرهابية، بالجريمة المروعة التي ارتكبتها بتفجير منازل المواطنين في مدينة رداع بمحافظة البيضاء.

وبررت المليشيات الحوثية الجريمة، بأنها خطأ من قبل بعض عناصرها الذين أستخدموا القوة بشكل مفرط أثناء تنفيذ حملة أمنية لملاحقة ما وصفتهم بالمخربين في رداع.

وزعمت انها “شكلت لجان ميدانية مستعجلة للتحقيق في تفاصيل الحادثة ولن تتهاون في ضبط أي متجاوز من رجال الأمن أو المنتسبين للمؤسسة الأمنية في أي منطقة”، حد وصفها.

وكانت مليشيا الحوثي الإرهابية قد استدعت قوات خاصة من صنعاء، وحاصرت منازل المواطنين من آل ناقوس والزيلعي في حارة الحفرة، وسط مدينة رداع، قبل أن تقوم بتفجريها، وارتكاب جريمة مروعة، راح ضحيتها نحو 30 شخصاً من المواطنين بينهم نساء وأطفال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى