مانشستر يونايتد يقضي على حلم ليفربول بسيناريو مجنون

عدن الاخبارية /متابعات

أكمل مانشستر يونايتد عقد الفرق المتأهلة إلى نصف نهائي مسابقة كأس الاتحاد الإنجليزي، بفوزه على ضيفه ليفربول 4- 3 بعد التمديد، في آخر مباريات ربع النهائي.

 

وسجل سكوت ماكتوميناي (10) وأنتوني (87) وماركوس راشفورد (112) وأماد تراوري (120+1) أهداف مانشستر يونايتد، فيما أحرز أهداف ليفربول أليكسيس ماك أليستر (44) ومحمد صلاح (45+2) وهارفي إليوت (105).

 

وجاء أول تهديد على مرميي الفريقين في الدقيقة الثانية، عندما وصلت الكرة داخل منطقة الجزاء إلى لاعب وسط مانشستر يونايتد كوبي ماينو، الذي مرر للوراء إلى الظهير الأيمن أرون وان بيساكا، لكن الأخير سدد الكرة ضعيفة والتقطها الحارس كاوميهين كيليهير.

 

ووصلت الكرة إلى مهاجم مانشستر يونايتد ماركوس راشفورد، الذي أطلق تسديدة منخفضة مركزة، تألق كيليهير غي إبعادها بالدقيقة الرابعة، ورد ليفربول بعدها بلحظات، عبر تسديدة من دومينيك سوبوسلاي، لم يجد حارس يونايتد أندري أونانا صعوبة في السيطرة عليها.

 

ووجّه مهاجم ليفربول داروين نونيز، كرة عرضية نحو زميله محمد صلاح، الذي تابعها من لمسة واحدة “على الطاير”، لتمر بجانب القائم البعيد في الدقيقة التاسعة.

 

وافتتح مانشستر يونايتد التسجيل في الدقيقة العاشرة، عندما وصلت الكرة داخل منطقة الجزاء إلى أليخاندرو جارناتشو، فواجه الحارس الذي تصدى لمحاولته، لترتد الكرة أمام ماكتوميناي، الذي تابعها من لمسة واحدة في المرمى.

 

وتبادل ظهير ليفربول أندي روبرتسون الكرة مع لويس دياز، قبل أن يسدد من اللمسة الأولى فوق مرمى يونايتد في الدقيقة 15، ومرر سوبوسلاي الكرة إلى جو جوميز الذي سدد نحو المدرجات في الدقيقة 18.

 

وأبعد ماكتوميناي عرضية جوميز، لتصل الكرة إلى روبرتسون الذي وجه كرة عرضية، أبعدها مدافع مانشستر يونايتد رفاييل فاران، قبل أن تصل المتحفز نونيز، ثم سيطر أونانا على تسديدة سوبوسلاي في الدقيقة 30.

 

وكاد مانشستر يونايتد يضيف الهدف الثاني في الدقيقة 35، عندما تلقى ماكتوميناي عرضية راشفورد، ليسدد من قلب منطقة الجزاء، ويتصدى الحارس كيليهير لمحاولته.

 

ورد ليفربول بعدها بدقيقة واحدة، عندما تخلص الجناح الكولومبي لويس دياز من جارناتشو، قبل أن يطلق تسديدة أبعدها أونانا.

 

وسجل لاعب وسط ليفربول واتارو إندو هدفا في الدقيقة 37، ألغته راية الحكم لوجود تسلل على سوبوسلاي في لقطة بناء الهدف.

 

لكن ليفربول عوض في الدقيقة 44 بإحراز هدف التعادل، عبر لاعبه الأرجنتيني أليكسيس ماك أليستر، الذي سدد كرة قوية ارتدت من قدم مدافع في الشباك، بعد تمريرة متقنة من نونيز.

 

وسرعان ما أضاف ليفربول الهدف الثاني عبر صلاح، الذي تابع الكرة في المرمى، بعدما تصدى أونانا لمحاولة نونيز في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.

 

وانطلق ليفربول بهجمة مرتدة عبر نونيز الذي تخطى فاران، قبل أن يسدد نحو المرمى، لكن أونانا أنقذ الموقف مجددا في الدقيقة 48.

 

وتخلص قائد مانشستر يونايتد برونو فرنانديز من جاريل كوانساه، قبل أن يوجّه كرة ناحية منطقة الجزاء، فشل ماكتوميناي في استغلالها بعد مضايقة قائد ليفربول فيرجيل فان دايك في الدقيقة 53.

 

وحصل سوبوسلاي على الكرة من كوانساه، قبل أن يطلق تسديدة قوية، تألق أونانا في التصدي لها بالدقيقة 56.

 

واحتسب الحكم ركلة حرة لصالح ليفربول، تصدى لتنفيذها ماك أليستر الذي ارتفعت كرته قليلا عن العارضة في الدقيقة 60.

 

ودخل هاري ماجواير وأنتوني إلى تشكيلة يونايتد عوضا عن وان بيساكا وراسموس هويلوند، ومرر جارناتشو الكرة إلى أنتوني الذي سدد بجانب القائم القريب في الدقيقة 73.

 

وعندما كانت المباراة تتجه نحو فوز ليفربول، تمكن مانشستر يونايتد من إحراز التعادل عبر أنتوني الذي وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء، ليستدير قبل تسديدها زاحفة على يسار كيليهير في الدقيقة 87.

 

واقترب بديل ليفربول هارفي إليوت من إعادة التقدم لفريقه في الدقيقة 89، بيد أن كرته العرضية ارتدت من القائم، ثم أهدر راشفورد هدف لفوز ليونايتد في الوقت بدل الضائع، عندما انفرد بالمرمى وسدد بجانب القائم البعيد.

 

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الإضافي الأول، حصل إليوت على الكرة، ليطلق تسديدة قوية، ارتدت من قدم بديل مانشستر يونايتد كريستيان إريكسن، لتستقر في المرمى.

 

لكن مانشستر يونايتد أعاد المباراة إلى نقطة الصفر في الدقيقة 112، عندما استغل ماكتوميناي تمريرة خاطئة من نونيز، ليمرر داخل منطقة الجزاء إلى راشفورد الذي سدد الكرة زاحفة بعيدا عن متناول الحارس.

 

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع للشوط الإضافي الثاني، انطلق جارناتشو بهجمة مرتدة، ومرر إلى البديل أماد تراوري الذي سدد في القائم قبل أن تستقر الكرة في المرمى، وطرد من الملعب لحصوله على بطاقة صفراء ثانية نتيجة خلعه القميص لدى احتفاله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى