وزير خارجية إيران يتعهد باستمرار دعم حزب الله: أمن لبنان هو أمننا


قال وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبداللهيان، الجمعة، إن بلاده “ستستمر في دعمها للمقاومة في لبنان”، معتبرا “أمن لبنان هو أمن إيران والمنطقة”.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده عبداللهيان بمطار رفيق الحريري الدولي في بيروت، عقب وصوله في زيارة غير محددة المدة، يلتقي خلالها مسؤولين لبنانيين.

ولفت إلى أن “قادة المقاومة في فلسطين ولبنان قاموا بعملهم بكل بصيرة”، مشددا على أن “حزب الله والمقاومة في لبنان قاموا بكل شجاعة بإيفاء دورهم الرادع والمؤثّر”.

واعتبر الوزير الإيراني أن تل أبيب “لم تحقق أيا من أهدافها المعلنة في الحرب على غزة”.

وتأتي زيارة عبداللهيان في خضم زيادة وتيرة التصعيد بين “حزب الله” وجيش الاحتلال على الحدود بين لبنان والأراضي الفلسطينية المحتلة.

والخميس، قال جيش الاحتلال إنه استأنف تدريبات مكثفة لتعزيز جاهزية قواته لحرب على الجبهة الشمالية مع الحزب اللبناني.

وأوضح جيش الاحتلال، في بيان، إنه “يحاول استنساخ الخبرة التي اكتسبتها من المعارك مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، في الجنوب اللبناني، خلال حرب شاملة محتملة مع حزب الله”.

وقال البيان إن “الفرقة 36، وهي الفرقة الهجومية التابعة لقيادة المنطقة الشمالية، ختمت فصلاً من القتال المكثف في قطاع غزة.

وأردف: “شرعت الفرقة بتعزيز جاهزيتها لتنفيذ الخطط العملياتية في مواجهة العدو الشمالي من خلال الدفاع والهجوم”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى