في تعز .. قوات الإصلاح تصفي شاب في سجونها السرية بعد 6 سنوات من اختطافه .. صورتين تكشف وحشية تعذيبه | شاهد

 

 

#صحيفة الدستور الإخبارية :

تداول نشطاء محليون على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الساعات القليلة الماضية، صورة لشاب تعرض للتصفية الجسدية في سجون حزب الإصلاح الإخواني، السرية في مدينة تعز الخاضعة له عسكرياً وأمنيا، بعد ست أعوام من اختطافه.

واتهم النشطاء في مدينة تعز، قوات حزب الإصلاح المنظوية في أجهزة الأمن والجيش، بتصفية الشاب خالد بيجيرا من ابناء حي الاخوة، بعد ست سنوات من اختطافه في السجون السرية التابعة لهم.

وعن الضحية، أكد النشطاء أن خالد شاب من أبناء محافظة تعز – حي الإخوة، كان يعمل على دراجة نارية لإعالة أسرته، عندما أقدمت عناصر حزب الإصلاح المنظوية في الشرطة، على اعتقاله في حي الاخوة.

وأشاروا إلى تلفيق قوات شرطة محافظة تعز، للشاب خالد آنذاك، تهمة التخطيط لاغتيال مدير الأمن في المحافظة، الذي قدم من مناطق سيطرة الحوثيين لاستلام منصبه.

وبحسب النشطاء، فإن قوات الإخوان أخفت الضحية خالد منذ اختطافه في عام 2018م. إلى يوم الاربعاء الماضي، أبلغوا أسرته للحضور إلى المصحة لاستلامه قبل وفاته بساعات قليلة.

ونشر النشطاء صورتين للضحية خالد، الأولى أثناء اعتقال عناصر الإخوان له في 2018م.، والثانية تم التقاطها له أثناء زيارته إلى المصحة، حيث ظهر فيها هيكل عظمي لا يقوى على الحراك لما تعرض له من تعذيب نفسي وجسدي طوال فترة اختطافه في سجون الإخوان السرية بمدينة تعز.

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى