بوتين ولوكاشينكو يناقشان التدريبات على استخدام الأسلحة النووية


سيناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو التدريبات المقبلة في مينسك لاختبار استخدام الأسلحة النووية غير الاستراتيجية.

وقال السفير البيلاروسي لدى موسكو دميتري كروتوي: “بالطبع (موضوع التدريبات المقبلة بالأسلحة النووية التكتيكية ستتم مناقشته في اجتماع القادة) هو رد على “المبادرات” المرتبطة بالولايات المتحدة والدول الغربية”.

وفي وقت سابق، أفادت وزارة الدفاع الروسية أنه “بناء على تعليمات القائد الأعلى للقوات المسلحة الروسية الرئيس فلاديمير بوتين، ومن أجل زيادة جاهزية القوات النووية غير الاستراتيجية لتنفيذ المهام القتالية، بدأت هيئة الأركان العامة الاستعدادات لإجراء تمرين في أقرب وقت مع التشكيلات الصاروخية للمنطقة العسكرية الجنوبية بمشاركة الطيران وكذلك قوات البحرية”.

ويهدف التدريب إلى ضمان سلامة أراضي روسيا الاتحادية وسيادتها دون قيد أو شرط ردا على التصريحات والتهديدات الاستفزازية من قبل مسؤولين غربيين.

وقال بوتين إن التدريبات ستجرى على ثلاث مراحل، وفي المرحلة الثانية من التدريبات لاختبار استخدام الأسلحة النووية غير الاستراتيجية، ستنضم بيلاروس إلى روسيا، وقد صدرت التعليمات اللازمة لوزارتي الدفاع والأركان العامة.

كما أعربت وزارة الخارجية الروسية عن أملها في أن تؤدي التدريبات التي تجريها وزارة الدفاع الروسية على استخدام الأسلحة النووية غير الاستراتيجية إلى تهدئة “الرؤوس الساخنة” في العواصم الغربية.

أعلنت الدفاع الروسية يوم الثلاثاء الماضي بدء المرحلة الأولى من التدريبات على استخدام الأسلحة النووية غير الاستراتيجية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى