الأمم المتحدة: سنواصل الاعتراف بزيلينسكي بعد 20 مايو رغم انتهاء فترة ولايته الرئاسية


ستواصل الأمم المتحدة، اعتبار فلاديمير زيلينسكي بمثابة الرئيس الشرعي لأوكرانيا على الرغم من انتهاء فترة ولايته في هذا المنصب رسميا في 20 مايو الجاري.

صرح بذلك خلال مؤتمر صحفي، ستيفان دوجاريك المتحدث باسم أمين عام الأمم المتحدة، وقال: “يظل زيلينسكي بالنسبة لنا رئيسا لدولة أوكرانيا والشخص الذي يتواصل معه الأمين العام عندما يحتاج إلى الاتصال بالقيادة الأوكرانية”.

وكان من المقرر إجراء الانتخابات الرئاسية في أوكرانيا في 31 مارس 2024، وتنصيب رئيس الدولة المنتخب في مايو. لكن تم إلغاء التصويت، بسبب الأحكام العرفية والتعبئة العامة.

وذكر زيلينسكي أن الوقت غير مناسب حاليا للانتخابات، مؤكدا على ضرورة وضع هذه القضية جانبا وعدم التطرق لها حاليا.

في وقت سابق، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن النظام السياسي والقانوني في أوكرانيا نفسها، يجب أن يجيب على مسألة شرعية زيلينسكي بعد انتهاء صلاحياته كرئيس للدولة.

من جانبه، قال نائب رئيس مجلس الأمن الروسي دميتري مدفيديف : “بالنسبة لروسيا، لا يعني أي شيء، فقدان الرئيس الزائف لأوكرانيا السابقة لشرعيته بشكل نهائي. إنه يرأس بالفعل نظاما سياسيا معاديا لروسيا، وهو يشن حربا ضدنا. ويعتبر زعماء الدول التي تخوض الحروب دائما هدفا عسكريا مشروعا. بالنسبة لنا، هو بالفعل مجرم حرب، وفقدانه لصفته الرسمية لا يغير شيئا”.

المصدر: نوفوستي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى