ساليفان يؤكد من جديد رفض الولايات المتحدة إرسال قواتها إلى أوكرانيا


أكد مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك ساليفان الاثنين أن الولايات المتحدة لا تزل مصرة على موقفها بعدم إرسال قواتها إلى أوكرانيا بالرغم من تصريحات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

وشدد ساليفان خلال مؤتمر صحفي: “لقد أوضحنا موقفنا بشكل جلي بأننا لا نعتزم إرسال قوات أمريكية إلى أوكرانيا، وكرر الرئيس الأمريكي جو بايدن تأكيده للشعب الأمريكي الأسبوع الماضي موقفه بهذا الصدد”.

وأضاف: “نحن لم ولن نحيد عن موقفنا هذا”.

وقال نائب المندوب الروسي لدى الأمم المتحدة دميتري بوليانسكي الاثنين إن الغرب أسقط أقنعته أخيرا وبات لا يكلف نفسه جهدا لإخفاء تطلعه إلى إلحاق “هزيمة استراتيجية” بروسيا.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في ختام مؤتمر دولي لدعم أوكرانيا، عقد في باريس يوم الاثنين، أنه لا ينبغي “استبعاد” إرسال قوات غربية إلى أوكرانيا في المستقبل، مشيرا إلى أنه لا يوجد إجماع على هذه الخطوة حاليا.

وأبدت وسائل الإعلام الأمريكية تشاؤمها تجاه فكرة الرئيس الفرنسي وشككت بنجاعتها، كما حذرت من أن ذلك قد يؤدي إلى أكبر صراع بري تشهده أوروبا منذ الحرب العالمية الثانية.

ومن جانبها انتقدت موسكو هذه الفكرة ووصفتها بأنها تسعى لإشعال فتيل صراع عالمي بين روسيا والغرب، وأكد السكرتير الصحفي للرئيس الروسي دميتري بيسكوف أن إرسال قوات “الناتو” إلى كييف سيثير صراعا مباشرا بين الحلف وروسيا ويؤدي إلى تصعيد الوضع.

وأكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في وقت سابق الاثنين أنه في حال نشوب صراع واسع النطاق بين روسيا وحلف “الناتو”، سيكون العالم على بعد خطوة واحدة من حرب عالمية ثالثة، وليس مرجحا أن يكون أحد مهموما بذلك.

وقد حقق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين فوزا ساحقا في الانتخابات الرئاسية الروسية حيث حصد نسبة 87.28 % بعد فرز كامل أصوات الناخبين.

المصدر: تاس

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى