واشنطن: قلقون إزاء النهج الذي اختارته السلطات العسكرية في النيجر


أعلن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك ساليفان أن واشنطن قلقة إزاء النهج الذي اتبعته السلطات العسكرية في النيجر، وذلك في أعقاب إلغائها اتفاقية التعاون العسكري مع الولايات المتحدة.

وقال ساليفان خلال مؤتمر صحفي، يوم الاثنين: “اطلعنا على الأنباء التي نشرت على “فيسبوك” مساء السبت من قبل المجلس القومي لإنقاذ الوطن (في النيجر)، ونحن على اتصال بهم”.

وتابع: “من الواضح أن ذلك يأتي استمرارا للمناقشات التي أجريناها معهم بشأن قلقنا إزاء النهج الذي اختاروه”.

وخلص ساليفان إلى القول: “وأنا سأتوقف عند هذا الحد لأن المناقشات مع سلطات النيجر مستمرة”.

وكانت نائبة المتحدث باسم البنتاغون سابرينا سينغ قد أعلنت أن فريقا من المسؤولين الأمريكيين زار النيجر قبل قليل من إعلان المجلس العسكري الحاكم في البلاد إلغاء اتفاقية التعاون العسكري مع الولايات المتحدة.

وأشارت سينغ إلى أن المسؤولين الأمريكيين أعربوا خلال زيارتهم عن القلق إزاء التعاون المحتمل بين السلطات العسكرية في النيجر وروسيا وإيران.

يذكر أن العسكريين استولوا على الحكم في النيجر في يوليو عام 2023 وأعلنوا عزل الرئيس محمد بازوم.

وتجدر الإشارة إلى أن هناك قاعدة عسكرية أمريكية بشمال النيجر وحوالي 1100 عسكري أمريكي على أراضي البلاد.

المصدر: وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى