العشبة رقم 1 للحفاظ على ضغط دم صحي.. تعرفوا عليها؟

 

 

 

يعد الحفاظ على ضغط الدم تحت السيطرة أولوية قصوى للملايين حول العالم، خاصة في ضوء الإحصائيات المذهلة التي تُظهر أن ملايين الوفيات ترتبط بارتفاع ضغط الدم. على الرغم من أن الأدوية تعد ضرورية في بعض المواقف، إلا أن هناك أشياء يمكن القيام بها في المنزل للمساعدة في تعزيز مستويات ضغط الدم الصحية. ومن المفاجئ أن إضافة الأعشاب مثل الأوريغانو، الذي يعرف أيضًا باسم مردقوش شائع أو الزعتر البري، إلى النظام الغذائي المعتاد يمكن أن تكون واحدة منها، بحسب ما نشره موقع Eating Well.

 

 

 

أكد اثنان من اختصاصيي التغذية الرائدين في مجال التغذية، أحدهما اختصاصي تغذية تكاملي ووظيفي والآخر اختصاصي تغذية وطاهي، للحصول على حقائق حول كيفية الاستفادة من الأوريغانو لوضع ضغط الدم تحت السيطرة. تشمل مستويات ضغط الدم المستخدمة لتشخيص ضغط الدم المنخفض والطبيعي والمرتفع ما يلي:

 

 

•ضغط دم منخفض: <90/60 ملم زئبق

 

• ضغط الدم الطبيعي: <120/80 ملم زئبق

 

• ما قبل خطر ارتفاع ضغط الدم: 120-139/80-89 ملم زئبق

 

• ارتفاع ضغط الدم: > 140/90 ملم زئبق

 

إن ارتفاع ضغط الدم يعرض الشخص لخطر الإصابة بأمراض القلب والسكتة الدماغية، وهما من الأسباب الرئيسية للوفاة في الكثير من البلدان. من المهم أن يكون الشخص استباقيًا وأن يتخذ التدابير مع استشارة الأطباء لدعم ضغط دم صحي إذا كان الشخص يعاني من ارتفاع ضغط الدم أو لديه تاريخ عائلي لهذه الحالة.

العشبة رقم 1 لضغط الدم الصحي

إن هناك عدد كبير من الأعشاب الصحية، التي يمكن استخدامها في الوصفات الغذائية. في الواقع، تشمل القائمة نحو 14 من الأعشاب والتوابل الصحية التي يجب تناولها، والتي يأتي على رأسها الاختيار الأول المهم لضغط الدم الصحي وهو الأوريغانو.

 

يحتوي الأوريغانو على مركبات نباتية قوية، مثل مضادات الأكسدة، التي تبشر بالخير للحفاظ على أداء الجسم في أفضل حالاته. توصلت الأبحاث إلى أن الأنظمة الغذائية الغنية بمضادات الأكسدة، مثل تلك الموجودة في الأعشاب مثل الأوريغانو وغيرها من الأطعمة النباتية، مثل الفواكه والخضروات، يمكن أن تساعد في خفض ضغط الدم لدى المرضى الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم.

 

 

وكانت دراسة نشرت عام 2021 في الدورية الأميركية للتغذية السريرية، والتي تعد الأولى من نوعها على البشر، التي بحثت في استخدام الأوريغانو وتأثيره الإيجابي على خفض ضغط الدم عند دمجه بانتظام في النظام الغذائي. لكن الدراسات الأخرى التي أجريت على الحيوانات والمختبرات استكشفت فوائدها لبعض الوقت.

 

وفي الواقع، استكشفت مراجعة علمية، نُشرت عام 2017 في دورية Molecules أنواعًا مختلفة من زيت الأوريغانو في جميع الأدبيات والآثار التي أظهرها على مجالات متعددة من الصحة، بما يشمل أمراض القلب والأوعية الدموية والالتهابات وأمراض التمثيل الغذائي والسرطان. في حين أن النتائج كانت في الغالب من الدراسات، التي أجريت على الحيوانات والدراسات المختبرية، فقد دعمت الأدبيات حقيقة أن زيت الأوريغانو عند استخدامه للمساعدة في تشخيص ارتفاع ضغط الدم يمكن أن يعزز توسع الأوعية ويساعد على خفض ضغط الدم.





مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى